الجمعة، 25 ديسمبر 2015

المؤشرات الاقتصادية للأسواق المالية

(سلسلة المقالات العلمية ) - المقالة رقم 5

المؤشرات المالية

عماد خليفة إدريس
لعلك - عزيزي القارئ - تشاهد بين الفينة و الأخرى بعض النشرات و الأخبار الاقتصادية ، في بعض القنوات الفضائية ، و قد جرت العادة أن يتم في نهاية النشرة استعراض سريع لبعض الأرقام و البيانات و التي تسمى " المؤشرات الاقتصادية للأسواق المالية " و يقصد بها المؤشرات المالية .  فما هي هذه المؤشرات ؟ و ما فائدتها ؟ و ما الذي تعنيه ؟ و كيف يتم تحديدها ؟
تقيس المؤشرات المالية المستوى العام لأسعار الأسهم في سوق الأوراق المالية  ، و تعكس هذه المؤشرات الحالة الاقتصادية العامة ، و تستخدم كأداة للتنبؤ بالأوضاع الاقتصادية المستقبلية و قبل توضيح فكرة المؤشرات الاقتصادية يجب أن نعرف ما هي الأسهم ؟  و ما هو سوق الأوراق المالية ؟

الاثنين، 23 نوفمبر 2015

الطرق المختلفة لبيان آثار تقلبات الأسعار على القوائم المالية

(سلسلة المقالات العلمية ) - المقالة رقم 4

الطرق المختلفة لبيان آثار تقلبات الأسعار على القوائم المالية

مقدمة :
يقول H . Sweeny  : " إن نجاح الأعمال يتوقف على صدق التقارير ، و صدق التقارير يتوقف بصفة أساسية على صدق المحاسبة ، و صدق المحاسبة يتوقف إلي حد كبير على صدق الدولار (  أي وحدة النقد ) غير أن الدولار كاذب لأنه يقول شيئا و لكنه يعني شيئا أخر " . (1)
و السؤال المطروح : هل حقا وحدة النقد كاذبة ؟
في حقيقة الأمر فإن وحدة النقد ليست كاذبة ، لأنها معيار للقيمة ، و ليست مخزنا لها ، و هذا المعيار لا يتصف بالثبات نظرا لارتباطه بالمتغيرات الاقتصادية المختلفة ، و التي يظهر تأثيرها بشكل مباشر أو غير مباشر .

الثلاثاء، 17 نوفمبر 2015

الحكاية الثانية

سلسلة حكايات محاسبية - 2


عندما تكذب الدفاتر المحاسبية !
عماد خليفة إدريس
تخقيق خسائر للشركة بعد الاعلان عن تورطها في عمليات
تلاعب و يظهر ذلك في السنوات من 1998 الي 2000 م
شركة إدارة النفايات تقدم خدماتها في مجال إدارة النفايات و الخدمات البيئية في أمريكا الشمالية ، تأسست الشركة من قبل لاري بيك سنة 1894 ، و شملت عمليات الشركة معالجة التلوث و النفايات النفطية و حماية المياه الجوفية بالاضافة الي الهندسة البيئية ، و في عام 1971 أصبحت الشركة معروفة أكثر و ذلك بعد تحقيقها إيرادات كبيرة وصلت الي 82 مليون دولار ، و سرعان ما اصبحت الشركة الأكبر في اعمال إدارة النفايات بالولايات المتحدة الأمريكية ، حيث اصبحت تقدم خدماتها الي اكثر من 20 مليون شخص في امريكا و كندا بالاضافة الي بورتوريكو ، و لسوء الحظ فإن كل تلك الشهرة و السمعة الطيبة ذهبت إدراج الرياح بسبب عملية تحايل كبرى أشترك فيها ستة من الموظفين الكبار بالشركة

الخميس، 12 نوفمبر 2015

الحكاية الأولى

سلسلة حكايات محاسبية - 1


الجميع يحبون الفوز !
لعبة الهوكي
عندما كان تيد كاسل مدربا لفريق رياضة الهوكي في جامعة فيرمونت ، كان الحماس هو الذي يقود الفريق للفوز في لعبة الهوكي التي كانت تقوم بشكل أساسي على فكرة الفوز أو الخسارة. لكن في شركة راينو لتصنيع المواد الغذائية التي تمارس نشاطها في مدينة بيرلنجتون في ولاية فيرمونت بالولايات المتحدة الأمريكية كان الأمر مختلفا ، لقد لاحظ تيد أن العمال في الأقسام الانتاجية ليس لديهم ذلك الحماس أو الحافز للعمل . و هنا خطرت على تيد فكرة أن يحول عملية تصنيع المواد الغذائية الي ما يشبه اللعبة الرياضية  مع قواعد و استراتيجيات و كؤوس للفوز .
يعرف تيد جيدا أنه في أي لعبة معرفة النتيجة مهم جدا . و بجعل العاملين يعرفون نتيجة عملهم و ما الذي يحققه مشروعهم يوميا ، اسبوعيا و شهريا ، فإنه يمكنه أن يحول عملية التصنيع الى لعبة ، كان تيد يدير نشاطا تجاريا عائليا و قوائمه المالية و أرباحه كانت غير منشورة و محاطة ببعض السرية ، و هنا كان السؤال المطروح امام تيد ، هل من الصواب فتح الدفاتر و نشر المعلومات بين العاملين ؟

الأربعاء، 4 نوفمبر 2015

القيمة الاقتصادية للمعلومات

(سلسلة المقالات العلمية ) - المقالة رقم 3


القيمة الاقتصادية للمعلومات
تستمد المعلومات أهميتها من ارتباطها بمختلف مجالات النشاط البشري ، فمن منا لا يحتاج في أبسط أمور حياته اليومية إلي معلومات ، و من منا لم تتأثر مصالحه يوما بنتيجة المعلومات ، سواء كان ذلك في تعامله مع نفسه أو مع مجتمعه أفرادا و هيئات ، و قد أدي التوسع المتزايد في نشاط الهيئات العلمية و المؤسسات الصناعية و التجارية إلي إنتاج كميات ضخمة من المعلومات المتصلة بنشاط هذه المؤسسات .
من هنا ظهرت مشكلة تحديد قيمة المعلومات باعتبار أن المعلومات تمثل موردا ذا طبيعة خاصة يختلف عن طبيعة الموارد الاقتصادية الأخرى .

الجمعة، 18 سبتمبر 2015

المحاسبة عن استهلاك الأصول الثابتة

(سلسلة المقالات العلمية) - المقالة رقم 2


المحاسبة عن استهلاك الأصول الثابتة
                                                                                                               عماد خليفة إدريس
من الطبيعي أن يحتاج كل مشروع اقتصادي إلي اقتناء مجموعة من الممتلكات لمدة طويلة من الزمن ، و ذلك لكي تساعده في مزاولة نشاطه و يطلق على هذه الممتلكات اصطلاح ( الأصول الثابتة ) و تعتبر الأصول الثابتة من أهم أصول المشروع حيث لا يكاد يخلو منها أي مشروع سواء كان صناعيا أو تجاريا أو خدميا ، و نظرا لما للأصول الثابتة من أهمية و ما تمثله من قيمة للمشروع فإن هذه الأصول يتم التركيز عليها عند إعداد القوائم المالية بحيث تظهر بالشكل السليم محاسبيا . و تمثل الأصول الثابتة منافع اقتصادية متوقعة أصبحت ملكا للمشروع نتيجة لبعض العمليات الحاضرة و الماضية ، و لها عدد من الخصائص تميزها عن غيرها من الأصول حيث أن اقتناءها يكون بغرض الاستخدام و ليس بغرض البيع ، و تتصف بالوجود المادي الملموس ، كما أنها ذات طبيعة طويلة الأجل و تخضع للاستهلاك و يستثني من ذلك الأراضي حيث لا يوجد عمر للأراضي يمكن من خلاله تحديد أقساط الاستهلاك .

الثلاثاء، 30 يونيو 2015

الموضوعية في المحاسبة ... الدلالة و الآثار

(سلسلة المقالات العلمية في المحاسبة) - المقالة رقم 1

الموضوعية في المحاسبة ... الدلالة و الآثار

مقـــــدمة :
حب الإنسان للمعرفة ، و سعيه من أجل تطوير حياته ، كان وراء بحثه لتوضيح الحقائق التي يلاحظها ، محاولا أن يعطي تفسيرا لما يحيط به من ظواهر ، و كان نتاج ذلك في نظريات ممثلة في أفكار معبرة لتوضيح العلاقات و بيان الأسباب و المسببات ، و تقديم الإجابات عن الأسئلة بطريقة منطقية تعتمد علي العلمية .
و من ذلك يمكن القول أن النظرية عبارة عن أفكار منطقية مستمدة من الواقع يتم إعدادها بشكل علمي لتصبح منهجا ، يمكن في ضوءه تقديم التفسيرات و تقنين الممارسة العملية بشكل يتوافق مع أفكار النظرية .
و تختلف النظرية في العلوم الاجتماعية  عنها في العلوم الطبيعية ، حيث تكون النظرية في العلوم الطبيعية أكثر تحديدا و استقرارا ، و بالتالي فإن نتائجها أكثر تأكدا و دقة من النظرية في العلوم الاجتماعية ، و التي ترتبط بشكل أساسي بالجوانب السلوكية ، و تصرفات العامل البشري باعتباره المحدد الرئيسي و الذي على أساسه يتم رصد الظواهر ، بغرض الاستنتاج و التحليل .